بشرى سارةتم إفتتاح متجر الحلول النظيفة لصيانة الموبايل وبيع الأجهزة والإكسسواراتشاهد التفاصيل
2022-08-16
المقالات

سوني تستهدف محبي الألعاب من خلال Inzone

  • يونيو 29, 2022
  • 1 دقيقة للقراءة
  • 27  المشاهدات  
سوني تستهدف محبي الألعاب من خلال Inzone

أطلقت شركة سوني علامة تجارية لمعدات الألعاب تسمى Inzone تستهدف محبي ألعاب الحاسب. وأعلنت الشركة عن علامتها التجارية الجديدة مع شاشتين بقياس 27 إنشًا وثلاثة أنواع مختلفة من سماعات الألعاب.

وكانت Inzone قيد التطوير منذ عام 2019 – قبل الوباء – حيث لاحظ التنفيذيون في سوني نموًا في صناعة ألعاب الفيديو والرياضات الإلكترونية.

وقال كازو كي، رئيس سوني للترفيه المنزلي ومنتجات الصوت: ندخل صناعة معدات الألعاب بشاشات وسماعات. وأصبحت الألعاب والرياضات الإلكترونية أكثر شهرة خلال السنوات القليلة الماضية. ونحن نستفيد من تقنيات العرض والصوت العالية الجودة من سوني لتقديم منتجات تتيح للاعبين الانغماس في عالم الألعاب.

ويهدف اسم العلامة التجارية إلى الإشارة إلى الشعور الغامر الذي يشعر به اللاعبون عندما يكونون في المنطقة.

وبعد دخولها المتأخر في سوق ألعاب الحاسب، تخطط الشركة اليابانية لجذب اللاعبين من خلال منتجات بأسعار تنافسية.

وتخطط الشركة لبيع شاشة بدقة 4K وبمعدل تحديث 144 هرتز بسعر 899 دولار. وهناك شاشة أخرى تبلغ قيمتها 529 دولار بدقة 1080 بكسل بمعدل تحديث 240 هرتز.

ويأمل التكتل الياباني أن يمنح محبو ألعاب الحاسب – لا سيما لاعبي التصويب من منظور الشخص الأول – فرصة لـ Inzone، وألا يربطوا سوني بشكل أساسي بمنصات الألعاب.

وقال كي: نحن لا نقول إننا لا نركز على مستخدمي PS5. ولكن نظرًا لأننا متأخرون في الشاشات وسماعات الرأس لقطاع الألعاب، فإننا نعتقد أن لدينا فرصة للحاق بالركب.

وأضاف أنه يأمل في أن تتمكن الشركة من اللحاق بالركب من خلال جذب أفضل اللاعبين والمؤثرين الذين قد يستخدمون منتجات Inzone والترويج لها لجماهيرهم.

وبينما تأمل سوني في جذب لاعبي ألعاب الحاسب، إلا أنها لم تتخلى عن مستخدمي PS5. وتم تصميم الشاشات وسماعات الرأس لتندمج مع PS5، إذا كان المستخدمون يمتلكون واحدة.

وتعمل الشاشتان مع PS5، التي تعمل على تحسين ألوان الشاشة بمجرد توصيلها. وتحتوي الشاشات أيضًا على ميزة التبديل، مما يسمح للمستخدمين بتوصيل لوحة مفاتيح واحدة وفأرة وسماعة رأس بجهاز حاسب و PS5 في نفس الوقت، والتبديل بين الاثنين.

سوني تسرع جهودها في مجال الألعاب عبر InZone

يتمثل نهج سوني في سماعات الألعاب في محاولة معرفة أي من خياراتها يلقى صدى لدى المستهلكين. وتقدم الشركة سماعة رأس لاسلكية مقابل 299 دولار مع إلغاء الضوضاء والجلود الاصطناعية، جنبًا إلى جنب مع سماعة رأس لاسلكية بسعر 229 دولار دون جلد أو إلغاء للضوضاء، بالإضافة إلى سماعات الرأس السلكية بسعر 99 دولار.

ويتم تزويد السماعات بميزة المجال الصوت المكاني. ويتمكن اللاعبون من سماع مدى بعد الخصوم عنهم ومكان تواجدهم، بناءً على الإشارات الصوتية.

كما صممت سماعات الرأس أيضًا لتكون أقل ضيقًا حول الأذنين حتى يتمكن اللاعبون من ارتدائها بشكل مريح لساعات.

ويأتي إطلاق العلامة التجارية الجديدة بعد فترة وجيزة من إعلان إكس بوكس في أوائل شهر يونيو عن محاولتها جذب المطورين اليابانيين، الذين عملوا بشكل أكبر مع بلاي ستيشن.

وبينما تستهدف Inzone مجتمع الألعاب المرتبط بشكل أكثر شيوعًا بحواسيب ويندوز وإكس بوكس، نفى كي أن إطلاق العلامة التجارية كان محاولة للتنافس على جمهور إكس بوكس، قائلاً إن العديد من اللاعبين يستخدمون أجهزة متعددة للعب.

وتعتمد أجهزة Inzone على ميزات سوني الحالية لأجهزة التلفاز والشاشات وسماعات الأذن التي تعمل على إلغاء الضوضاء، وتخصيص هذه التكنولوجيا لجذب اللاعبين.

ولا تزال الشركة مترددة بشأن ما إذا كانت تخطط لتقديم أجهزة إلى جانب الشاشات وسماعات الرأس تحت العلامة التجارية Inzone.

ويتم تزويد Inzone ببرنامج يسمى مركز Inzone للسماح للمستخدمين بالوصول إلى الإعدادات وتغييرها مثل الإضاءة والجهير.

سوني وهوندا تبيعان السيارات الكهربائية بحلول عام 2025

>

عن الكاتب

ابراهيم

اترك رداً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.